الرجولة زمان والرجولة دلوقت

الملك فيصل عندما قطع مد البترول في حرب أكتوبر وقال قولته الشهيرة عشنا وعاش اجدادنا على التمر واللبن وسنعود لهما
ويقول وزير الخارجيه الأمريكي الإسبق “كسينجر”  في مذكراته .. أنه عندما إلتقى الملك فيصل في جدّه , عام 1973 م ، في محاوله لإثنائه عن وقف ضخ البترول رآه متجهماً ، فأراد أن يستفتح الحديث معه بمداعبة ، فقال : إن طائرتي تقف هامده في المطار ، بسبب نفاد الوقود ، فهل تأمرون جلالتكم بتموينها ، وانا مستعد للدفع بالأسعار الحره ؟
يقول كيسنجر : ” فلم يبتسم الملك بل رفع رأسه نحوي .. وقال : وأنا رجل طاعن في السن ، وامنيتي أن اصلي ركعتين في المسجد الاقصى قبل أن أموت فهل تساعدني على تحقيق هذه الأمنيه؟
أهداء إلى كل مصرى
يوافق ويساهم
فى تصدير الغاز لإسرائيل

5 Responses to “الرجولة زمان والرجولة دلوقت”

  1. EmY Says:

    الله يرحم الملك فيصل و يرحم عبد الناصر و الرجال العرب و يرحمنا احنا من اشباه الرجال الي حكمينا

  2. اسامه عبدالعال Says:

    اصبت ياصديقي
    وقد كان اخر المحترمين

  3. مهندس مصري Says:

    الله يرحمه
    و حسبنا الله و نعم الوكيل في حكام العرب حالياً

  4. Anonymous Says:

    الله يرحم اخر الرجال المحترمين ويحرق اول عملاء الصهاينة ومنهم حسحس وبوش اللى لسه جزمة منتصر الزايدى حرقاه اوى لدرجة انه بعت اكبر شحنة اسلحة لاسرائيل فى اخر يوم ليه قبل اوبامة\\\بسمة مسلم

  5. عاشــــــ النقاب ـقــــة"نونو" Says:

    قول الزمان ارجع يا زمان

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s


%d bloggers like this: